أخبار منوعة

مفاجأة سارة.. العثور على أقدم خبز في العالم بدولة عربية

قدمت بقايا متفحمة لخبز تم إعداده قبل 14500 عام في موقد حجري بشمال شرق الأردن، مفاجأة سارة للباحثين؛ وهي أن الناس بدأوا إنتاج ذلك الغذاء الحيوي قبل آلاف السنين من اكتشافهم الزراعة.

وحسب وكالة “رويترز”، يُظهر الاكتشاف الذي نُشرت تفاصيله يوم الاثنين، أن الصيادين في منطقة شرق البحر المتوسط أنجزوا ذلك الحدث الثقافي البارز المتمثل في صنع الخبز قبل فترة طويلة؛ مما كان معروفاً في السابق، وقبل ما يزيد على أربعة آلاف عام من أن تترسخ الزراعة كنشاط بشري.

وصُنع الخبز المسطح، غير المخمر على الأرجح ويشبه إلى حد ما الخبز المستدير، من حبوب برية مثل الشعير أو القمح أو الشوفان، وكذلك من درنات من الأنواع القريبة من ورق البردي المائي التي جرى طحنها إلى دقيق.

وصُنِع ذلك الخبز إبان حضارة تُعرف بالحضارة النطوفية التي مال أتباعها إلى اتباع نمط حياة مستقر بدلاً من نمط الحياة البدوي، وجرى العثور عليه في موقع أثري بالصحراء السوداء.

وقالت آمايا آرانز- أوتايجي، الباحثة في جامعة كوبنهاجن في علم النباتات الأثرية والمعد الرئيسي لبحث نُشر في دورية “بروسيدنجز أوف ذا ناشيونال أكاديمي أوف ساينسز”: “وجود خبز في موقع له هذا العمر حدث استثنائي”.

وأضافت أن أصول الخبز ارتبطت إلى الآن بالمجتمعات الزراعية المبكرة التي بدأت في زراعة حبوب مثل البقوليات. وجاء أقدم دليل سابق على الخبز من موقع عمره 9100 عام في تركيا.

وتابعت: “علينا الآن أن نقيّم ما إذا كانت هناك علاقة بين إنتاج الخبز ونشأة الزراعة.. من الممكن أن الخبز أوجد حافزاً للناس للاشتغال بالزراعة”.

اكتشاف كبير في مصر يفشي “أسرار التحنيط”

قال علماء آثار إنهم اكتشفوا ورشة تحنيط يرجع تاريخها إلى نحو 2500 سنة في مقبرة قديمة بالقرب من أهرامات مصرية شهيرة.

وذكر مسؤولون في وزارة الآثار المصرية، في مؤتمر صحفي السبت، أن علماء الآثار يأملون أن يؤدي الكشف إلى معرفة المزيد عن أسرار التحنيط في الأسرة السادسة والعشرين من مصر القديمة.

ولفتوا إلى أنه تم اكتشاف موقع دفن جماعي.

وقال المسؤولون إن هذا الاكتشاف يعود إلى العصر الصاوي الفارسي من عام 664 إلى 404 قبل الميلاد.

موقع الكشف الأثري في مقبرة سقارة، وهي جزء من مقبرة ممفيس، أحد مواقع التراث العالمي لليونسكو.

يشار إلى أن آخر عملية حفر في الموقع، جنوب هرم أوناس كانت عام 1900.

يانصيب للفوز بمقبرة “الراحة الأبدية”

تتخذ مدينة بيرشتسغادن الألمانية الخلابة في جبال الألب البافارية، خطوة غير اعتيادية تتمثل في عقد يانصيب للأماكن الخالية في مقبرتها.

وطوال سنوات، اضطرت السلطات إلى رفض مقدمي الطلبات الذين يأملون في تأمين مكان لـ “الراحة الأبدية” في المقبرة التي تعود إلى القرن السابع عشر، بسبب عدم وجود مكان.

ومع إتاحة 200 قطعة أرض، قررت المدينة تنظيم يانصيب يوم الأربعاء لضمان حصول الجميع على فرصة الحصول على مكان في المقبرة.

وقد تقدم حوالي 280 شخص بطلبات.

وقف شرطيتين عن العمل لارتكابهما “مخالفة غريبة”

أعلنت الشرطة في ولاية جورجيا الأمريكية، وقف شرطيتين عن العمل، بعد أن لجأتا للقرعة باستخدام عملة معدنية، لتحديد ما إذا كانتا ستعتقلان شابة ارتكبت مخالفة مرورية.

وبحسب ما نقلت “رويترز”، فإن الشرطيتين اللتين عوقبتا، أوقفتا شابة تبلغ من العمر 24 عاما، جراء تجاوزها السرعة أثناء قيادة السيارة.

وبحسب بيان للشرطة ومقطع مصور للحادث بثته محطة تلفزيون محلية، قامت الشرطيتان بوقف المرأة في أبريل  عندما كانت تقود سيارتها بسرعة بسبب تأخرها عن العمل في صالون لتصفيف الشعر في أتلانتا ومرت بسرعة بلغت 130 كيلومترا أمام الشرطيتين على طريق زلق.

وذكر بيان لشرطة روزويل، أن الشرطيتان ناقشتا ما إذا كانتا ستسجلان مخالفة لسارة ويب بسبب تجاوزها السرعة أم تعتقلاها لقيادتها الطائشة.

وأضاف البيان، أن الشرطيتين قررتا إجراء قرعة باستخدام عملة معدنية لتحديد ما ستفعلانه معها، وهو ما يعني أن الشرطيتين احتكمتا إلى القرعة في أمر يتعلق بتطبيق القانون.

وأوضح المقطع المصور أن الشرطية كورتيني براون لجأت إلى تطبيق القرعة باستخدام العملة المعدنية على هاتفها المحمول، وبعدما أجريت القرعة ضحكت الشرطيتان لدى بدئهما في تحرير الاتهامات ضد ويب.

وأبلغت ويب محطة (11 ألايف) التلفزيونية الإخبارية بأتلانتا بالمقطع المصور، وقدمت طلبا لمشاهدته، حيث أدى بث المقطع إلى إسقاط كل الاتهامات الموجهة لها خلال جلسة لمحكمة في التاسع من يوليو.

سماء مكة والكعبة على موعد مع حدث فلكي مميز

أعلنت الجمعية الفلكية بمدينة جدة السعودية أن سماء مكة المكرمة والكعبة، ستشهدان، اليوم الأحد، حدثا فلكيا هو الثاني من نوعه هذا العام.

وقالت الجمعية، على حسابها في تويتر، “تشهد سماء مكة يوم الأحد 15 يوليو تعامد الشمس الثاني والأخير على الكعبة المشرفة هذه السنه 2018..”.

وعزت حدوث الظاهرة إلى “عودة الشمس ظاهريا قادمة من مدار السرطان متجهه جنوبا إلى خط الاستواء وتتوسط خط الزوال ويختفي ظل الكعبة وقت أذان الظهر الساعة 12:27 ظهرا حسب التوقيت المحلي”.

وحدث التعامد الأول للشمس على الكعبة في مايو الماضي، أثناء حركة الشمس الظاهرية وانتقالها من خط الاستواء إلى مدار السرطان.

وقد أكدت الجمعية أن هذه الظاهرة الفلكية تعتبر من الطرق القديمة التي استخدمت في تحديد اتجاه القبلة بطريقة بسيطة وفعالة، وهي لا تقل دقة عن تطبيقات الهواتف الذكية في الوقت الحاضر.

ويعود سبب تعامد الشمس فوق الكعبة إلى ميلان محور دوران الأرض بزاوية قدرها 23.5 درجة، وهو ما يؤدي إلى انتقال الشمس “ظاهريا” بين مداري السرطان شمالا والجدي جنوبا، مرورا بخط الاستواء أثناء دوران الأرض حول الشمس مرة كل سنة.

وقال الباحث الفلكي، ملهم بن محمد هندي، وقتها، إن “هذه الظاهرة الكونية تمكن سكان الأرض الذين يستطيعون مشاهدة الشمس لحظتها، وعبر أبسط الطرق وأسهلها، من تحديد اتجاه القبلة بكل دقة وسهولة، بحيث يتجه الإنسان إلى الشمس ويضعها بين عينيه، فيكون متجها إلى القبلة بدقة 100 في المئة”.

زلزال مدمر يكشف هرما عمره مئات الأعوام

اكتشف خبراء الآثار في المكسيك هرما قديما تحت الأرض بعد زلزال مدمر ضرب البلاد في سبتمبر الماضي.

وأزاح علماء الآثار في المكسيك الستار عن هيكل لهرم قديم اكتشفوه بعد زلزال مدمر وقع في 19 سبتمبر. ويقول الخبراء إن هذا الكشف ربما يعود لعام 1150، وقد يلقي مزيدا من الضوء على حضارة “تلاهويكا”

واكتشفت أساسات الهرم في موقع “تيوبانزولكو” الأثري بولاية موريلوس خلال أعمال الترميم التي جرت لإصلاح الأضرار الناجمة عن الزلزال

ولموقع “تيوبانزولكو” شهرة بين الزوار الذين يريدون مشاهدة معبد “إيهيكاتل”، الذي يقع هيكل الهرم الأقدم تحت أرضيته.

وتعد جماعة “تلاهويكا” واحدة من الجماعات العرقية وقت حضارة الأزتيك، وهاجر أعضاؤها إلى المكان الذي يعرف اليوم بولاية موريلوس خلال فترة التوسع الكبير لمدينة تينوتشتيتلان، التي أصبحت فيما بعد تعرف بمكسيكو سيتي

ابن بشار الأسد في رومانيا: أنا طالب عمري 16 سنة

اضبط نفسك.. أربعة أوقات للنوم تمكّنك من الاستيقاظ مرتاحاً

بلا شك، نرغب جميعاً في نوم مريح؛ ولكن هذا لا يعني عدد ساعات نوم أطول؛ بل يعني نوماً أفضل، واستيقاظاً في لحظة مناسبة؛ وهو ما يحدده الخبراء بـ”دورة النوم”.

دورات النوم

وحسب موقع “ويب- بلايندز” للنوم، يقول الخبراء: عندما ينام الإنسان، يمر خلال نومه بعدة مراحل وحالات يطلق عليها “دورات النوم”، وتتكون الدورة الواحدة من ثلاث مراحل، هي: النوم الخفيف، يتبعها النوم العميق، وأخيراً حالة الأحلام.. وتستغرق دورة النوم الكاملة حوالى 90 دقيقة، ويتم تكرارها عادة عدة مرات كل ليلة.

ويقول الخبراء: إن أفضل استيقاظ لشخص، يكون عقب نهاية الدورة؛ أما إذا استيقظ الإنسان أثناء مرحلة النوم العميق فإنه ينهض من النوم متعباً.

أربعة أوقات للنوم

وحسب هذه الدورة، يكشف الخبراء عن أربعة أوقات للذهاب إلى النوم تمكّن الشخص من الاستيقاظ في نفس اللحظة مرتاحاً، ودون إرهاق؛ مثلاً إذا أراد شخص الاستيقاظ الساعة السادسة صباحاً، فيمكنه الذهاب إلى النوم الساعة 8.46 مساء أو الـ10.16 مساء أو الـ11.46 مساء، أو 1.16 صباحاً.

ويضيف الموقع: أما إذا رغب الشخص في الاستيقاظ الساعة 6.35 صباحاً، فيمكنه إضافة 35 دقيقة على أي من الأوقات الأربعة.

ويمكن للإنسان تحديد مواعيد نومه حسب الجدول الآتي:

أفضل مواعيد النوم

ميعاد الاستيقاظ

صباحا1.16

مساء11.46

مساء10.16

مساء 8.46

السادسة صباحا

صباحا2.16

صباحا12.46

مساء 11.16

مساء 9.46

السابعة صباحا

صباحا3.16

صباحا1.46

صباحا12.16

مساء 10.46

الثامنة صباحا

أفضل مواعيد النوم

ميعاد الاستيقاظ

صباحا1.16

مساء11.46

مساء10.16

مساء 8.46

السادسة صباحا

صباحا1.51

صباحا12.21

مساء 10.51

مساء 9.21

صباحا6.35

في أستراليا.. احتفظوا بتابوت مصري 150 عامًا وعندما فتحوه وجدوا مفاجأة

اكتشف علماء في أستراليا مفاجأة في تابوت، يحمل نحتًا رائعًا، عمره 2500 عام، وكان التابوت مصنفًا بطريق الخطأ على أنه فارغ، ولم يخضع أبدًا للدراسة.

وحسب وكالة “رويترز”، تم اكتشاف الخطأ مصادفة العام الماضي عندما رفع باحثون غطاء التابوت، وعثروا على بقايا مومياء مهترئة. ويمنح هذا الاكتشاف العلماء فرصة نادرة لإجراء اختبارات على المومياء.

واحتفظ متحف “نيكولسون” في جامعة سيدني بأربعة توابيت مصرية قديمة معقدة التصميم، ثلاثة منها تحتوي على مومياوات كاملة منذ أكثر من 150 عامًا.

وقال جيمي فريزر، المسؤول بمتحف نيكولسون، لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ): إن التابوت لم يحصل على حظ وفير من البحث بسبب هيمنة التوابيت الثلاثة الأخرى التي تحتوي على مومياوات كاملة. وتم فحص التابوت ومحتوياته بالفعل بأشعة الليزر لإعداد صورة ثلاثية الأبعاد، ثم تم إرساله لعمل أشعة مقطعية له، وهو ما تم الانتهاء منه الأسبوع الماضي.

ولم يتبقَّ من المومياء، التي وُصفت بأنها “ممزقة على نحو سيئ”، سوى 10 % من الرفات في التابوت.

ويعود التابوت إلى نبيلة مصرية قديمة، كانت تُدعى “مير نيث إت إس”، وفقًا للكتابة الهيروغليفية التي نُقشت على غطاء التابوت في المكان المخصص للاسم. وكانت هذه النبيلة هي سيدة معبد سخمت.

وذكر فريزر: “يمكن أن نبدأ في طرح تساؤلات، ستقدم هذه العظام إجابات عنها فيما يتعلق بالنظام الغذائي والأمراض ونمط حياة تلك الشخصية.. كيف عاشوا وكيف ماتوا؟”.

وأضاف: “هناك مفاتيح في الهيروغليفية، توضح لنا – إلى جانب طريقة تحنيط المومياء وشكل التابوت – كيف كان معبد سخمت يعمل”.

ولا تخضع المومياوات السليمة للاختبارات عادة حفاظًا عليها؛ وهو ما يقلص فرص الاستفادة العلمية منها، فيما يعود التابوت الحجري إلى عصر الأسرة الـ26 (664 إلى 525 قبل الميلاد).

وحصل تشارلز نيكولسون – وهو رئيس سابق لجامعة سيدني – على التابوت في ستينيات القرن التاسع عشر في مصر. ومنذ ذلك الحين وهو يوجد في متحف الجامعة التي تحمل اسم نيكولسون.

ملياردير لعدة ساعات.. أمريكي اكتشف 9.8 مليار دولار في حسابه

تَحَوّل رجل أمريكي بالمعاش إلى ملياردير، لعدة ساعات الأسبوع الماضي؛ حين اكتشف في حسابه ببنك يونايتد، مبلغ 9.8 مليار دولار؛ مما أصابه بصدمة.

وقالت صحيفة “نيويورك بوست” الأمريكية: إن الموظف المتقاعد روبرت ماكينلي، صُدِم بشدة أثناء مراجعة حسابه ببنك يونايتد؛ حيث اكتشف وجود 9.8 مليار دولار؛ مما يجعله مليارديراً.

وعلى الفور توجه “ماكينلي” إلى البنك لتصحيح الخطأ؛ حيث أصيب موظفو البنك بدهشة شديدة مما حدث، وعلى الفور تم تصحيح الخطأ.

وتقول الصحيفة: إن الخطأ لم يمنع ماكينلي من الحلم بأن يشتري ناديه المفضل، فريق كرة القدم الأمريكية ” كارولاينا بانثرز”، وأن يمتلك سيارة لامبورجيني، ثم يتبرع بباقي الأموال للعمل الخيري.

أما إدارة بنك “يونايتد”؛ فقد رفضت التعليق على الواقعة.