مهرجان صيف الرس يجتذب 150 ألف زائر خلال 30 يوماً

جذب مهرجان صيف الرس المقام في حديقة الأمير فيصل بن بندر خلال 30 يوماً أكثر من 150 ألف زائر وزائرة في أطول وأكبر وأضخم مهرجان على مستوى منطقة القصيم بدعم من الهيئة العامة للترفيه وبتنظيم من لجنة التنمية السياحية.

وفي التفاصيل، قال مدير العلاقات العامة للمهرجان عبدالعزيز الهديب :”حقق المهرجان ولله الحمد برامج وفعاليات سياحية دمجت بين الأصالة والترفيه بصورة أساسية وجعلت الجميع يرددون بصوت واحد: انبسطنا في عالم الترفيه “.

وأشار أن المهرجان نفذ عدة فعاليات وبرامج أبرزها :” خيمة البادية، مسرح الجمهور، السيارات الكلاسيكية، الطبخ الشعبي، عقيلات القصيم، حضانة الأطفال، الركن الأمني والوطني، العرضة النجدية، استديو التصوير، الحرفيون، تحديات الشباب، ليال إنشادية وشعرية، ركن فن الرسم، قصص نجاح، معارض حكومية وقطاعات خاصة “.

وأكد “الهديب” أن الفعاليات مستمرة حتى تاريخ 15 ذو الحجة 1439هـ وفق الخطة التشغيلية والعملية لجذب الأهالي والزوار، داعياً الجميع لزيارة المهرجان ومشاهدة اللمسات الجمالية والاستمتاع.

يذكر أن المهرجان خلق 100 وظيفة للشباب والفتيات وفتح عدة مجالات أمام المجتمع للمشاركة.

جنرال أميركي: حصول تركيا على “إس-400” يهدد أسرار الشبح

اعتبر قائد سلاح الجو الأميركي في أوروبا، الجنرال تود وولترز، أن خطط تركيا لشراء نظام الدفاع الجوي الصاروخي الروسي (إس-400) ربما يتيح لـ”خصوم معروفين” في إشارة إلى موسكو، الاطلاع على أسرار المقاتلة إف- 35 (الشبح).

وقال وولترز الذي يتولى أيضا قيادة القوات الجوية للحلف لوكالة “رويترز”، مساء الأحد:” أي شيء يمكّن (نظام) إس-400 من فهم أفضل لقدرات (المقاتلة) إف-35 لن يكون بالقطع في مصلحة الحلف (الناتو)”.

وأضاف: “إن حلف شمال الأطلسي قلق من عدد مقاتلات إف-35 والمدى الزمني لتسييرها ومسافة بعدها عن نظام إس-400”.

ويريد مسؤولو الولايات المتحدة والحلف منع نظام الدفاع الروسي من اكتساب معلومات عن مقاتلات إف-35، التي تنتجها شركة لوكهيد مارتن، في وقت بدأت فيه هذه الطائرة تنتشر في أوروبا.

وقال متحدث باسم سلاح الجو الأميركي إن النرويج وبريطانيا وإيطاليا ستمتلك 40 مقاتلة إف-35 في أوروبا بنهاية العام الحالي، و24 مقاتلة أخرى العام المقبل، بينما ستحصل هولندا على مقاتلتين.

وأثارت خطط تركيا لشراء نظام الدفاع الجوي والصاروخي الروسي التوتر مع واشنطن، كما سعى نواب أميركيون لمنع تسليم أي مقاتلات إف-35 إلى تركيا، إلا أنها تسلمت بالفعل أول مقاتلة من هذا النوع الشهر الماضي، لكن الطائرة ستبقى في الولايات المتحدة لغرض التدريب.

ناصر القصبي ينعى المسرحي محمد العثيم

كتب الفنان السعودي، ناصر القصبي، تغريدة نعى فيها الكاتب المسرحي محمد العثيم في هاشتاغ #محمد_العثيم_إلى_رحمة_الله.

وكتب القصبي رحمة الله عليك يامحمد.. عاش مهموماً بالمسرح.. قربتنا سنوات الشباب وأبعدتنا وجهات النظر.. رحمك الله وأحسن إليك.

هذا، وتوفي يوم السبت الكاتب والمسرحي السعودي محمد العثيم، بعد معاناة طويلة مع مرض الفشل الكلوي.

وعمل العثيم محاضراً في الإعلام بجامعة الملك سعود، وتفرغ لعدد من اللجان كمستشار، وظل رغم مرضه وتقدم عمره اسماً لامعاً في المسرح والتلفزيون والشعر، ومشاركاً فيما يُطرح من قضايا وطنية.

احتجاجات العراق.. بين الاستياء الشعبي والبواعث الخارجية

اشتعل فتيل الاحتجاج بالعراق، مؤخرا، في محافظة البصرة، جنوبي البلاد، جراء الاستياء االشعبي من ضعف الخدمات والبنية التحتية، لكن الغضب العارم سرعان ما امتد إلى محافظات جنوبية أخرى مثل كربلاء والنجف والديوانية.

وانتشرت الاحتجاجات كالنار في الهشيم وسط تساؤلات حول بواعث الغضب، وعما إذا كان تعبيرا عن الغضب إزاء ضعف الخدمات مثل انقطاع الكهرباء في ذروة الصيف، أم إن ما يحصل ليس سوى “رسائل إيرانية” إلى واشنطن وبغداد التي ما زالت تحاول إخراج حكومتها إلى الوجود بعد انتخابات مرتبكة.

وأسفرت الاحتجاجات الشعبية عن وقوع قتلى وجرحى برصاص الأمن العراقي، كما أدت إلى وقف الحركة الجوية في مطار النجف وإقالة مسؤول أمني في المحافظة جراء عدم السيطرة على الوضع.

وسعت الحكومة العراقية جاهدة لاحتواء غضب الشارع، من خلال طرق عدة؛ مثل فرض منع التجول في ثلاث محافظات ونشر القوات، كما زار رئيس الوزراء، حيدر العبادي البصرة والتقى الناشطين فيها، وأمر بتخصيص ثلاثة مليارات دولار للمحافظة.

ثلاثة عوامل محركة

ويقول مدير مركز بغداد للدراسات الاستراتيجية، مناف الموسوي، في حديث مع “سكاي نيوز عربية”، إن ثلاث عوامل رئيسية تحرك الاحتجاجات الشعبية المتواصلة في جنوب العراق، وكل منها يسعى إلى توجيه الغضب نحو ما يخدم مصالح معينة.

أول تلك العوامل بحسب الموسوي، هو القصور الواضح للخدمات في منطقة ثرية بالنفط، فالغضب العارم ناجم عن إحباط المواطن العراقي بالأساس إزاء ضعف الخدمات على كافة الأصعدة.

وتعاني البصرة وضعا صعبا بالرغم من كونها أغنى منطقة بالنفط في العراق، كما تشكل المحافظة المنفذ المائي الأول للبلاد ويقع فيها مقر شركة “نفط الجنوب”.

وتضم البصرة عدة حقول نفطية أبرزها حقل مجنون الذي يتراوح فيه الاحتياطي بين 23 و25 مليار برميل وينتج نحو مئة ألف برميل يوميا.

وتشكل الموارد النفطية للعراق 89 بالمئة من ميزانيته، وتمثل 99 بالمئة من صادرات البلاد، لكنها تؤمن واحدا بالمئة من الوظائف في العمالة الوطنية، لأن الشركات الأجنبية العاملة في البلاد تعتمد غالبا على عمالة أجنبية.

وتعاني البصرة وغيرها من المحافظات انقطاعا في الكهرباء وشحا في المياه، بالإضافة إلى تردي القطاع الصحي والبنية التحتية وانتشار البطالة، ولذلك من الطبيعي أن يخرج الناس لاسيما أن العراق يسجل درجات حرارة مرتفعة خلال شهري يوليو وأغسطس.

موازاة مع ذلك، يرى الموسوي أن جهات خارجية تسعى إلى الاستفادة من الغضب الشعبي واستغلال حالة النقمة، وهو ما يحول المنطقة العراقية إلى مسرح لصراعات دولية، كما يرجح الباحث أن ثمة جهة  تريد الضغط على مكونات سياسية وإصلاحية.

ويرى الموسوي أن هذه الجهات لم يرقها أن ترى العراق يخوض محاولة لأجل الانعتاق من براثن الطائفية، والمضي بالبلاد صوب مشروع وطني إصلاحي يتجاوز الأخطاء التي طبعت المرحلة الماضية.

وبما أن إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب تنوي فرض عقوبات جديدة على إيران بعد الانسحاب من الاتفاق النووي فيما لوحت طهران بإرباك نشاط النفط ردا على واشنطن، فإن إيران تريد أن تبلغ رسالة مفادها إنها قادرة على إيقاف عملية الإنتاج والانتقام لنفسها، أما على مستوى الداخل، يسعى النظام الإيراني إلى دور فاعل في تشكيل الحكومة العراقية المتعثرة.

ولدى سؤاله حول أفق الاحتجاجات الحالية وما إذا كانت قادرة على الاستمرار بالوهج نفسه، أجاب الموسوي بأن الرد المجدي للسلطات على الشارع هو تشكيل حكومة قوية ومنسجمة على اعتبار أن البلاد تحتاج برنامجا حكوميا واضحا يلبي خدمات أساسية يفترض أن تكون مكفولة للمواطن من قبيل الماء والكهرباء.

رسائل طهران

من ناحيته، يرى رئيس المجموعة العراقية للدراسات والأبحاث الاستراتيجية، واثق الهاشمي، أن السمة الأولى للمظاهرات الأخيرة هي خروج الناس لأجل الاحتجاج دون أن تكون لهم قيادات منظمة تتولى تنسيق احتجاجاتهم في الشارع، أما البعد السياسي فبرز في وقت لاحق مع إحراق مقرات بعض التنظيمات التابعة لميليشيات الحشد الشعبي الموالية لإيران.

لكن هذا الاحتجاج العفوي لا يخلو أيضا من رهانات إيرانية بالنظر إلى مساعي طهران لمناكفة الولايات المتحدة، على أثر العقوبات الجديدة، فإيران تريد أن تظهر لواشنطن قدرتها على إحداث أزمة نفطية.

ويستبعد الهاشمي أن تجد الحكومة الحالية حلا للأزمة، على اعتبار أنها لا تملك عصا سحرية وبالنظر إلى تعقد مشكلات البنية التحتية واستشراء الفساد الذي ينال من موارد العراق، لكن الباحث يؤكد أن الفساد لا يرتبط بالحكومة الحالية، وإنما بحكومات أخرى سابقة تتحمل جزءًا من المسؤولية في مراكمة إرث ثقيل.

تحويل المسلسل الدرامي الناجح “داونتون آبي” إلى فيلم

سيتحول المسلسل الدرامي الناجح “داونتون آبي” الذي نال عدة جوائز وتدور أحداثه حول منزل بريطاني في أوائل القرن العشرين، إلى فيلم سينمائي سيشهد عودة الأبطال الأصليين للمشاركة في المشروع.

وحسب رويترز، ذكرت شركة فوكاس فيتشرز للإنتاج والتوزيع السينمائي، أن جوليان فيلوز، مؤلف المسلسل، كتب سيناريو الفيلم وسيقوم بإنتاجه أيضا.

وسيعود إلى كرسي الإخراج برايان برسيفال، الذي أخرج أول حلقة من المسلسل وعدة حلقات أخرى ومن المقرر أن يبدأ تصوير الفيلم هذا الصيف.

وقال المنتج جاريث نيامي في بيان “عندما كان المسلسل يقترب من نهايته كان حلمنا أن نجلب لملايين المعجبين على مستوى العالم فيلما، والآن بعد أن جمعنا الكثير من النجوم فسنبدأ عملية الإنتاج قريبا”.

وأضاف “سيناريو جوليان ساحر ومثير ومسلي وفي أيدي برايان برسيفال نأمل أن ننجز شيئا يتطلع إليه الناس مع عرض داونتون على الشاشة الكبيرة”.

احتفالات الفوز بالمونديال تتحول لتخريب ونهب في الشانزليزيه بباريس

اقتحم نحو 30 شابًّا مساء أمس الأحد مركزًا تجاريًّا في جادة الشانزليزيه في باريس، وعاثوا فيه خرابًا، ونهبوا بعضًا من محتوياته، قبل أن تتصدى لهم قوات الأمن بالقنابل المسيلة للدموع، في وقت كانت فيه مئات الآلاف من الفرنسيين يحتفلون في الجادة الفارهة بفوز بلادهم بكأس العالم في كرة القدم.

وفي التفاصيل، أوضح مصدر صحفي لـ”فرانس برس” أن الشبان الذين كان بعضهم ملثمًا اقتحموا مركز “دراغستور بوبليسيس” التجاري من مدخله الرئيسي الواقع في جادة “مارسو”، وعاثوا فيه خرابًا، ثم خرجوا ضاحكين يتأبطون زجاجات نبيذ أو “شمبانيا”، نهبوها من المركز التجاري، ويلتقطون لأنفسهم صورًا بهواتفهم النقالة.

وتصدت قوات الأمن للسارقين الذين رشقوها بمقذوفات؛ لترد عليهم بقنابل الغاز المسيل للدموع، بحسب المصدر نفسه.

واستمرت المواجهة بين قوات الأمن والمشاغبين نحو 15 إلى 20 دقيقة، تفرق بعدها هؤلاء تحت وابل قنابل الغاز المسيل للدموع، في حين تولى عناصر الأمن حراسة مدخل المركز التجاري.

ولكن الوضع لم يستتب تمامًا بعد ذاك؛ إذ ما هي إلا دقائق حتى دخلت مجموعة من 20 شابًّا إلى مقهى المركز التجاري المطل على جادة الشانزليزيه؛ لتتصدى لهم قوات الأمن مجددًا بالغازات المسيلة للدموع.

وانتشر في باريس نحو 4 آلاف شرطي ودركي لحفظ أمن المحتفلين بفوز المنتخب الفرنسي بكأس العالم لكرة القدم.

ترامب: روسيا والصين والاتحاد الأوروبي.. كلهم أعداء

وصف الرئيس الأميركي دونالد ترامب، روسيا والاتحاد الأوروبي والصين، بالأعداء، وذلك عشية قمته المرتقبة مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتن.

وقال ترامب في مقابلته أجرتها معه شبكة “سي بي اس” نشرت الأحد “أعتقد أن لدينا كثيرا من الأعداء. أعتقد أن الاتحاد الأوروبي عدو بسبب ما يفعلوه بنا في التجارة (..) روسيا هي عدو في بعض الجوانب”.

وتابع: “الصين عدو اقتصادي، بالتأكيد هي عدو. لكن هذا لا يعني أنهم سيئون، هذا لا يعني شيئا. هذا يعني أنهم منافسون”.

من جانبه، رد رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك، على تويتر، قائلا: “أميركا والاتحاد الأوروبي أعز أصدقاء.. من يقول إننا خصوم يروج أخبارا كاذبة”.

ويجتمع ترامب مع بوتن، الاثنين، في هلسنكي، في أول لقاء بين الرئيسين منذ تولي ترامب السلطة في يناير 2017.

وسعى ترامب ومساعدوه في مطلع الأسبوع إلى خفض التوقعات فيما يتعلق بخروج الاجتماع بنتائج ملموسة.

وقال ترامب: “أذهب (إلى اللقاء) بتوقعات محدودة، (…)، لست ذاهبا بتوقعات كبيرة”.

من جانبه، قال السفير الأميركي لدى روسيا جون هانتسمان لشبكة (إن.بي.سي): “ليست قمة، إنه اجتماع. هذه محاولة لنرى ما إذا كان بالإمكان نزع الفتيل وتقليل الانفعالات، وبصراحة بعض المخاطر في العلاقات الآن”.

ويأتي الاجتماع بعد أيام من توجيه هيئة محلفين أميركية اتهامات إلى 12 ضابطا في المخابرات الروسية، باختراق شبكات كمبيوتر تابعة للديمقراطيين قبل انتخابات 2016.

وقال ترامب مرارا إن التحقيق في الاشتباه في تدخل روسي في انتخابات عام 2016 يجعل من الصعب عليه إبرام اتفاقات مهمة مع موسكو.

وردا على سؤال شبكة (سي.بي.إس) عما إذا كان سيطلب من بوتن تسليم المتهمين الروس للولايات المتحدة، قال الرئيس الأميركي إنه “لم يفكر في ذلك لكنه قد يفعل”. يذكر أن الدستور الروسي يمنع تسليم المواطنين.

وعلى صعيد متصل، أثارت القمة قلق بعض الأعضاء في حلف شمال الأطلسي “الناتو”، الذين يخشون من أن يسعى بوتن لاتفاق كبير من شأنه تقويض الحلف الذي تقوده الولايات المتحدة.

وخلال قمة حلف شمال الأطلسي الأسبوع الماضي في بروكسل، كرر ترامب انتقاداته للأعضاء بسبب عدم إنفاق المزيد من الأموال على الدفاع، وشكك علنا في الغرض من وجود الحلف.

باكستان تفتح تحقيقا جنائيا ضد نواز شريف

أفاد تقرير للشرطة بأن السلطات الباكستانية فتحت تحقيقا جنائيا مع زعماء الحزب السياسي لرئيس الوزراء السابق المسجون نواز شريف بموجب قانون مكافحة الإرهاب، وذلك قبل أيام من الانتخابات العامة التي تشهد تنافسا شديدا.

وتتعلق القضية بمظاهرة نظمها حزب الرابطة الإسلامية الباكستانية-جناح نواز شريف في 13 يوليو عندما عاد شريف إلى باكستان في تحد لحظر المسيرات العامة. وجرى اعتقال رئيس الوزراء السابق بعد دقائق من وصوله إلى البلاد بعد صدور حكم غيابي عليه من محكمة مختصة بقضايا الإرهاب الأسبوع الماضي.

ويشمل التحقيق زعيم الحزب شهباز شريف شقيق نواز شريف وأحد الشخصيات الأخرى البارزة بالحزب وشهيد خاقان عباسي وهو رئيس سابق للوزراء.

ويستند التحقيق إلى البند السابع من قانون مكافحة الإرهاب الذي يتضمن تعريفات فضفاضة للإرهاب تشمل إثارة المخاوف بين المواطنين ويدرج عشرة انتهاكات مزعومة للقانون الجنائي منها التجمهر دون تصريح.

وقال وزير الداخلية المؤقت لإقليم البنجاب شوكت جواد لرويترز “نتخذ إجراء ضد زعماء حزب الرابطة الإسلامية الباكستانية -جناح نوازشريف.. ولكن لن يتم اعتقال أحد قبل الانتخابات”.

ووصف إدراج اتهامات تتعلق بالإرهاب بأنه “خطأ” سيتم تصحيحه لاحقا.

وتشير استطلاعات الرأي إلى تنافس شديد بين حزب الرابطة الإسلامية الباكستانية -جناح نواز شريف الحاكم وبين الحركة الوطنية من أجل العدالة في باكستان (تحريك إنصاف) الذي يقوده نجم الكريكت السابق عمران خان ويأتي حزب الشعب الباكستاني في المركز الثالث.

هبوط “قياسي” بسعر الطائرة إف-35

توصلت الولايات المتحدة إلى اتفاق مبدأي لشراء مقاتلات من طراز إف-35 من شركة لوكهيد مارتن بنحو 13 مليار دولار. مما مهد الطريق لصفقة أكبر تنفذ على سنوات عدة بهدف خفض سعر الطائرة إلى 80 مليون دولار بحلول 2020. وفقا لمصادر مطلعة.

وقالت المصادر إن الصفقة تشمل شراء 141 طائرة ليهبط سعر الطائرة الواحدة من طراز إف-35 إيه الأكثر شيوعا من تلك المقاتلة الشبح إلى حوالي 89 مليون دولار، بانخفاض ستة في المئة من 94.3 مليون دولار في الصفقة السابقة التي أبرمت في2017.

ويعد خفض ثمن أغلى برنامج للعتاد الدفاعي في العالم أمرا حاسما لضمان الحصول على طلبيات أخرى سواء من الولايات المتحدة أو من الخارج.

وقد انتقد الرئيس دونالد ترامب ومسؤولون آخرون برنامج إنتاج الطائرة إف-35، بسبب تأخيرات وتجاوز التكاليف المقدرة، غير أن سعر الطائرة الواحدة ظل ينخفض باطراد في السنوات الأخيرة مع زيادة الإنتاج.

ونقلت “فرانس برس” عن المصادر إن الصفقة الحالية ستتأكد مع الأسعار وشروط أخرى في عقد سيعلن عنه خلال الأسابيع المقبلة.

ويزيل الاتفاق مع وزارة الدفاع الأميركية عقبة رئيسية كانت تقف في سبيل المفاوضات الجارية على صفقة من المتوقع أن تتألف من 3 دفعات على مدار السنوات المالية من 2018 إلى 2020.

وقالت إلين لورد رئيسة إدارة المشتريات بوزارة الدفاع في بيان إن الوزارة وشركة لوكهيد مارتن” حققتا تقدما ووصلتا إلى المراحل النهائية من التفاوض”.

وأضافت أن الجانبين توصلا إلى “اتفاق مبدئي يرمز إلى التزام وزارة الدفاع بتزويد” قوات الولايات المتحدة وحلفائها بالسلاح وفي الوقت نفسه التخفيف على دافعي الضرائب الأميركيين.

ارتفاع الأسهم الخليجية

أغلقت معظم أسواق الأسهم الخليجية، الأحد، على ارتفاع، مدعومة بصعود أسعار النفط ونتائج مالية إيجابية.

وكان النفط قد زاد نحو واحد بالمائة يوم الجمعة، مع تأثر الإمدادات بإضرابات في النرويج والعراق، لكن الأسعار قد تتجه للانخفاض للأسبوع الثاني على التوالي بعد إعادة فتح موانئ ليبية.

وفي المملكة السعودية، ارتفع المؤشر السعودي 0.5 بالمائة إلى 8405 نقاط، وفق ما ذكرت وكالة رويترز.

وفي دولة الإمارات، ارتفع مؤشر دبي 0.6 بالمائة إلى 2900 نقطة، فيما أغلق مؤشر أبوظبي مرتفعا 0.2 بالمائة إلى 4696 نقطة.

أما في الكويت، فقد تراجع المؤشر 0.2 بالمائة، إلى 5336 نقطة.

وفي البحرين، ارتفع المؤشر 0.1 بالمائة، لبصل إلى 1344 نقطة، كما ارتفع المؤشر في سلطنة عمان 0.4 بالمئة إلى 4457 نقطة.